“المطيري” القضية الفلسطينية تأتي في صدارة إهتمامات المنظمة لدعم أطراف الإنتاج في دولة فلسطين

احتضنت مدينة القاهرة أعمال الدورة (90) لمجلس إدارة منظمة العمل العربية خلال الفترة 2 – 3 مارس /آذار 2019 ، حيث افتتح سعادة السيد / فايز علي المطيري – المدير العام لمنظمة العمل العربية، وبرئاسة معالي السيدة / مريم عقيل السيد هاشم العقيل – وزير الدولة للشؤون الإقتصادية في دولة الكويت  – رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربية ، أعمال الدورة.

وقد ألقى سعادة السيد / فايز علي المطيري – المدير العام لمنظمة العمل العربية كلمة فى الجلسة الافتتاحية رحب فيها بأعضاء مجلس ادارة منظمة العمل العربية ، مهنئاً معالى السيدة /  مريم عقيل هاشم العقيل على توليها منصب وزير دولة للشؤون الإقتصادية في دولة الكويت وترؤسها الدورة “90” لمجلس إدراة منظمة العل العربية، متمنياً لها كل التوفيق والسداد

أكد ” المطيري “ فى كلمته على أهمية هذه الدورة كونها تأتي قبيل انعقاد الدورة “46” لمؤتمر العمل العربي والمزمع عقده في القاهرة خلال الفترة 14 – 21 إبريل / نيسان 2019 ، وأن جدول أعمالها المعروض في البنود الواردة يتطلب جهداً مميزاً لتدارسها ومناقشتها واثرائها للخروج منها بالتوصيات والقرارات المناسبة حيالها.

كما أكد سعادة السيد / فايز علي المطيري فى كلمته على أن القضية الفلسطينية  تأتي فى صدارة اهتمامات المنظمة لدعم أطراف الانتاج فى دولة فلسطين مما يدعو دائماً إلى تقديم تقرير دائم على مجلس إدارتها حول المستوطنات الإسرائيلية واثارها الاقتصادية والاجتماعية على قطاع العمل لترصد من خلاله الجرائم اللاإنسانية التي تمارسها قوات الاحتلال بحق اطراف الانتاج بدولة فلسطين ولبحث سبل تقديم الدعم الفاعل لتعزيز قدرات سوق عمل الفلسطينية  لتهيئة المناخ لإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، كما نوه المدير العام أنه في الدورة “46” لمؤتمر العمل العربي ستقام جلسة خاصة تتعلق باوضاع عمال وشعب فلسطين في الأراضي العربية المحتلة وذلك للتضامن مع الشعب الفلسطيني تجاه الإنتهاكات التي يتعرض لها وسياسات القمع التي يمارسها الكيان الصهيوني ، وبحث الأليات التنفيذية والإجراءات العملية لدعم حقوق العمال الفلسطينيين تجاه الممارسات الإسرائيلية، وذلك تنفيذاً لقرارا مجلس إدارة منظمة العمل العربية في دورته “89” الذي عقد في دولة الكويت اكتوبر 2018.

ومن جانبها  ألقت  معالى السيدة / مريم عقيل السيد هاشم العقيل – وزير الدولة للشؤون الإقتصادية في دولة الكويت  – رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربية كلمة رحبت فيها بالحضور الكرام متمنيه لأعمال الدورة 90″ لمجلس إدارة منظمة العمل العربية التي تشرفت بترؤس أعماله التوصل إلى نتائج وقرارات إيجابية وعملية ملموسة تساهم في الدفع نحو تحقيق غايته المنشودة وذلك  في إطار رسالة المنظمة الرائدة لخدمة المواطن العربي، وبما يضمن له الحصول على عمل لائق وعيش كريم .

كما وجهت معالي السيدة / مريم عقيل خالص الشكر والتقدير لسعادة السيد/ فايز علي المطيري والعاملين في المنظمة على ما أولوه من حفاوة بالغة في الإستقبال، مثمنة عاليا جهوده الحثيثة والملحوظة للإعلاء من شأن المنظمة، وتنويع خدماتها، وتأكيد مكانتها الرائدة بين منظمات العمل العربي المشترك، وتطوير الأداء بها وتعزيز دورها القومي في قضايا العمل والعمال في جميع أنحاء الوطن العربي.

نوهت معالي الوزيرة في كلمتها على جدول أعمال الدورة الذي يحفل بالعديد من المسائل والموضوعات المهمة ذات الصلة بأهداف وأنشطة المنظمة خلال العام المنقضي، بالإضافة إلى طرح تقريرحول متابعة تنفيذ قرارات الدورة السابقة لمجلس إدارة المنظمة الصادرة في دورته السابقة، وتقرير شامل يتضمن أنشطة إنجازات المنظمة خلال دورتي المجلس (89 – 90) وتقريراً عن مذكرة المدير العام لمنظمة العمل العربية حول تصورات جدول أعمال المجموعة العربية المشاركة في مؤتمر العمل الدولي الدورة 108 (يونيو / حزيران 2019)

      وقد ناقش المجلس عدداً من البنود والتقارير الهامة وأصدر بشأنها قرارات وتوصيات تتعلق بنتائج أعمال الدورة “39” للجنة الخبراء القانونيين وتقريراً عن نتائج أعمال الدورة “17” للجنة شئون عمل المرأة العربية ، وتقريراً عن أوضاع عمال وشعب فلسطين فى الأراضي العربية المحتلة حيث أكد المجلس دعمه ومساندته الكاملة للشعب الفلسطيني فى مواجهة الممارسات اللاانسانية للكيان الصهيوني ، من أجل استرداد حريته وحقه فى تقرير المصير.

كما أشاد المجلس بجهود سعادة السيد / فايز علي المطيري – المدير العام لمنظمة العمل العربية فى تطوير العمل فى المنظمة لتواكب التطور التكنولوجي  والفعاليات والأنشطة المتميزة التى قدمتها المنظمة بين دورتي المجلس ، وأيد مجلس إدارة منظمة العمل العربية تجديد ولاية سعادة المدير العام – فايز علي المطيري لفترة جديدة (2019-2023) إستكمالا لجهوده في تعزيز وتطوير العمل في المنظمة لخدمة أطراف الإنتاج الثلاث في الوطن العربي.