الندوة القومية حول “التحول نحو الاقتصاد الأخضر في الدول العربية”

تعقد الندوة في (فندق كورال)، بورتسودان-جمهورية السودان، خلال الفترة من 12 – 14 نوفمبر/ تشرين الثاني2018.

يعتبر الاقتصاد الأخضر نموذجا جديداً من نماذج التنمية الاقتصادية سريعة النمو ويعتمد على المعرفة بالاقتصاديات البيئية التي تهدف إلى معالجة العلاقة المتبادلة بين الاقتصاديات الإنسانية والنظام البيئي من أجل الحفاظ على حق الأجيال القادمة في التنمية وتعزيز كفاءة استخدام الموارد وتحسين حالة الرفاه البشرى والعدالة الاجتماعية.

وتنبع أهمية الاقتصاد الأخضر من خلال تبنيه مشروعات تعنى بالاستدامة والتي بدورها تزيد من فرص العمل والحد من البطالة حيث تشير العديد من الدراسات إن الاستثمارات الخضراء تميل إلى التوظيف بكثافة أكثر على المدى القصير والمتوسط. فعلى سبيل المثال إن حجم الوظائف في قطاع الطاقة المتجددة سيتيح أكثر من 20 مليون فرصة عمل على مستوى العالم عام 2030، منها في الطاقة الإحيائية 60%، وثلثها في الطاقة الشمسية وما يقارب 10% منها في طاقة الرياح.

هذا ويتطلب الانتقال إلى الاقتصاد الأخضر ظروفا تمكينيه معينة على المستوى الوطني مثل تغيير السياسات المالية وتقليل الدعم المضر بالبيئة واستخدام أدوات جديدة مبنية على السوق وتوجيه الاستثمارات العامة لقطاعات خضراء فضلا عن كفاية وتحسين التشريعات الوطنية لتنظيم التحول نحو الوظائف الخضراء، وضرورة تعزيز الوعي البيئي من خلال الإعلام والإرشاد المهني.

ومن منطلق اهتمام منظمة العمل العربية بدراسة وتحليل تحديات منظومة التشغيل وسوق العمل العربي تعقد المنظمة ضمن خطة عملها لعام 2018 هذه الندوة القومية الهامة بالتعاون والتنسيق مع الاتحاد العام لنقابات عمال السودان، تمهيدا لوضع استراتيجية عربية شاملة للوظائف الخضراء تأخذ في الاعتبار التفاوت والتباين بين الاقتصادات العربية من جهة وحجم وطبيعة أسواق العمل من جهة أخرى فضلاً عن فرصة لتبادل التجارب والخبرات فيما بين المعنين من أطراف الانتاج في الوطن العربي.

  • متطلبات التحول الى الوظائف الخضراء لدعم التشغيل في الوطن العربي.
  • دور الاقتصاد الأخضر في تحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي.
  • الحلول التي تساعد صانعي السياسات لتعزيز دور الاقتصاد الأخضر في التنمية.
  • أوضاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تواجه تحديات خاصة نحو التوجه إلى الخضرنة.
  • دور القطاع الخاص في اعتماد هذا النوع من الاقتصاد.
  • سياسات التدريب المهني في تكيف العمالة على هذا النوع من الوظائف.
  • تبادل الخبرات والتجارب القطرية فيما بين المعنيين والمتخصصين في مجال محاور واهداف الورشة.
  • الاقتصاد الأخضر خيار فعال ومساعد لدعم اهداف التنمية المستدامة.
  • دور الاقتصاد الاخضر في خلق فرص عمل والحد من مشكلة البطالة في الوطن العربي.
  • رؤية عربية مشتركة نحو التحول الى الاقتصاد الأخضر.
  • التشريعات والمعايير العربية والدولية لتنظيم التحول الى الاقتصاد الاخضر.
  • دور منظومة التعليم والتدريب التقني والمهني في صقل مهارات العاملين للتحول نحو الاقتصاد الاخضر.
  • دور منظمة العمل العربية في دعم التوجه نحو الاقتصاد الاخضر.
  • رفع الوعي العام بأهمية الاقتصاد الأخضر من خلال الإعلام والإرشاد المهني
  • تجارب قطرية في مجال الاقتصاد الاخضر.

يشارك في أعمال هذه الندوة عدد من كبار المسئولين المعنيين بقضايا التنمية والتشغيل من أطراف الإنتاج الثلاثة في الدول العربية وعدد من ممثلي المنظمات العربية والدولية ذات الصلة، فضلا عن خبراء عرب وخبراء منظمة العمل العربية المتخصصون في مجال عمل الندوة.

  • المنظمة غير مسئوله عن استخراج تأشيرات الدخول (الفيزا)، أو قيمة تذاكر السفر، او مصاريف التنقلات الأخرى.
  • تتولى المنظمة تغطية نفقات الإقامة مع الإفطار لشخص واحد فقط من كل طرف من أطراف الإنتاج الثلاثة اعتبارا من يوم 11 لغاية 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 فقط.
  • يحدد يوم 24/10/ 2018، آخر موعد لاستقبال أوراق العمل.
  • ترسل أوراق العمل على الموقع الالكتروني للمنظمة
  •  الاتحاد العام لنقابات عمال السودان :
    المنسق :
    السيد الدكتور / سر الختم الأمين عبد القادر – الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال السودان
    هاتف : 00249912303303

السيد / فضل الله عبد الحفيظ – مسئول العلاقات الدولية
هاتف : 00249912280926

  • منظمة العمل العربية:
    هاتف: 731 / 721 / 33362719 (00202)
    فاكس: 37484902- ( 00202 )
    المنسق السيد/ محمد شريف – المشرف على ادارة التنمية البشرية والتشغيل
    هاتف 00201001618459 بريد الكترونى: sherif @alolabor.org
    بريد إلكتروني: alo@alolabor.org
    موقع المنظمة: www.alolabor.org
  • فندق كورال بورتسودان
    هاتف : 00249183774100
    فاكس : 00249183775793
    البريد الإلكتروني : coralkhartoum@hmhhotelgroup.com
+
تقديم

يعتبر الاقتصاد الأخضر نموذجا جديداً من نماذج التنمية الاقتصادية سريعة النمو ويعتمد على المعرفة بالاقتصاديات البيئية التي تهدف إلى معالجة العلاقة المتبادلة بين الاقتصاديات الإنسانية والنظام البيئي من أجل الحفاظ على حق الأجيال القادمة في التنمية وتعزيز كفاءة استخدام الموارد وتحسين حالة الرفاه البشرى والعدالة الاجتماعية.

وتنبع أهمية الاقتصاد الأخضر من خلال تبنيه مشروعات تعنى بالاستدامة والتي بدورها تزيد من فرص العمل والحد من البطالة حيث تشير العديد من الدراسات إن الاستثمارات الخضراء تميل إلى التوظيف بكثافة أكثر على المدى القصير والمتوسط. فعلى سبيل المثال إن حجم الوظائف في قطاع الطاقة المتجددة سيتيح أكثر من 20 مليون فرصة عمل على مستوى العالم عام 2030، منها في الطاقة الإحيائية 60%، وثلثها في الطاقة الشمسية وما يقارب 10% منها في طاقة الرياح.

هذا ويتطلب الانتقال إلى الاقتصاد الأخضر ظروفا تمكينيه معينة على المستوى الوطني مثل تغيير السياسات المالية وتقليل الدعم المضر بالبيئة واستخدام أدوات جديدة مبنية على السوق وتوجيه الاستثمارات العامة لقطاعات خضراء فضلا عن كفاية وتحسين التشريعات الوطنية لتنظيم التحول نحو الوظائف الخضراء، وضرورة تعزيز الوعي البيئي من خلال الإعلام والإرشاد المهني.

ومن منطلق اهتمام منظمة العمل العربية بدراسة وتحليل تحديات منظومة التشغيل وسوق العمل العربي تعقد المنظمة ضمن خطة عملها لعام 2018 هذه الندوة القومية الهامة بالتعاون والتنسيق مع الاتحاد العام لنقابات عمال السودان، تمهيدا لوضع استراتيجية عربية شاملة للوظائف الخضراء تأخذ في الاعتبار التفاوت والتباين بين الاقتصادات العربية من جهة وحجم وطبيعة أسواق العمل من جهة أخرى فضلاً عن فرصة لتبادل التجارب والخبرات فيما بين المعنين من أطراف الانتاج في الوطن العربي.

+
أهداف الندوة
  • متطلبات التحول الى الوظائف الخضراء لدعم التشغيل في الوطن العربي.
  • دور الاقتصاد الأخضر في تحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي.
  • الحلول التي تساعد صانعي السياسات لتعزيز دور الاقتصاد الأخضر في التنمية.
  • أوضاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تواجه تحديات خاصة نحو التوجه إلى الخضرنة.
  • دور القطاع الخاص في اعتماد هذا النوع من الاقتصاد.
  • سياسات التدريب المهني في تكيف العمالة على هذا النوع من الوظائف.
  • تبادل الخبرات والتجارب القطرية فيما بين المعنيين والمتخصصين في مجال محاور واهداف الورشة.
+
محاور الندوة
  • الاقتصاد الأخضر خيار فعال ومساعد لدعم اهداف التنمية المستدامة.
  • دور الاقتصاد الاخضر في خلق فرص عمل والحد من مشكلة البطالة في الوطن العربي.
  • رؤية عربية مشتركة نحو التحول الى الاقتصاد الأخضر.
  • التشريعات والمعايير العربية والدولية لتنظيم التحول الى الاقتصاد الاخضر.
  • دور منظومة التعليم والتدريب التقني والمهني في صقل مهارات العاملين للتحول نحو الاقتصاد الاخضر.
  • دور منظمة العمل العربية في دعم التوجه نحو الاقتصاد الاخضر.
  • رفع الوعي العام بأهمية الاقتصاد الأخضر من خلال الإعلام والإرشاد المهني
  • تجارب قطرية في مجال الاقتصاد الاخضر.
+
المشاركون

يشارك في أعمال هذه الندوة عدد من كبار المسئولين المعنيين بقضايا التنمية والتشغيل من أطراف الإنتاج الثلاثة في الدول العربية وعدد من ممثلي المنظمات العربية والدولية ذات الصلة، فضلا عن خبراء عرب وخبراء منظمة العمل العربية المتخصصون في مجال عمل الندوة.

+
أحكام عامة
  • المنظمة غير مسئوله عن استخراج تأشيرات الدخول (الفيزا)، أو قيمة تذاكر السفر، او مصاريف التنقلات الأخرى.
  • تتولى المنظمة تغطية نفقات الإقامة مع الإفطار لشخص واحد فقط من كل طرف من أطراف الإنتاج الثلاثة اعتبارا من يوم 11 لغاية 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 فقط.
  • يحدد يوم 24/10/ 2018، آخر موعد لاستقبال أوراق العمل.
  • ترسل أوراق العمل على الموقع الالكتروني للمنظمة
+
المراسلات
  •  الاتحاد العام لنقابات عمال السودان :
    المنسق :
    السيد الدكتور / سر الختم الأمين عبد القادر – الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال السودان
    هاتف : 00249912303303

السيد / فضل الله عبد الحفيظ – مسئول العلاقات الدولية
هاتف : 00249912280926

  • منظمة العمل العربية:
    هاتف: 731 / 721 / 33362719 (00202)
    فاكس: 37484902- ( 00202 )
    المنسق السيد/ محمد شريف – المشرف على ادارة التنمية البشرية والتشغيل
    هاتف 00201001618459 بريد الكترونى: sherif @alolabor.org
    بريد إلكتروني: alo@alolabor.org
    موقع المنظمة: www.alolabor.org
  • فندق كورال بورتسودان
    هاتف : 00249183774100
    فاكس : 00249183775793
    البريد الإلكتروني : coralkhartoum@hmhhotelgroup.com