كلمات الافتتاح في الدورة 48 لمؤتمر العمل العربي

رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربية: المؤتمر في ظل ظروف غاية في الدقة

توجه سعادة المهندس / ناصر المير رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربية بالشكر والتقدير لجمهورية مصر العربية ولأطراف الإنتاج الثلاثة على تقديم كافة التسهيلات اللازمة لإنجاح أعمال المؤتمر، مشيراً الى ان هذا المؤتمر ينعقد في ظل ظروف غاية في الدقة، بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية الأخيرة الذي فجرت العديد من القضايا في جميع المجالات أمام العالم أجمع وخاصة القضايا ذات الشأن بالعمل العربي المشترك، وعبر سعادته عن تشرفه بترأس دورتي مجلس الإدارة 95 و96 لمجلس إدارة منظمة العمل العربية، مقدماً الشكر لأعضاء المجلس على تعاونهم المثمر التي أسهم في نجاح أعمال مجلس الإدارة هذا وتطرق سعادته صورة موجزة عن البنود التي تمت مناقشتها في الدورتين السابقتين والتوصيات الهامة التي خرجت عنهما، مثمناً عالياً العون المتميز الذي لمسه من سعادة المدير العام في تسيير أعمال المجلس.

المدير العام لمنظمة العمل الدولية ، يشيد بتقرير المدير العام لمنظمة العمل العربية

خلال افتتاح أعمال الدورة الثامنة والأربعون لمؤتمر العمل العربي قدم سعادة الأستاذ فايز علي المطيري المدير العام لمنظمة العمل العربية سكرتير عام المؤتمر دروع تكريمية لأصحابفي مبادرة طيبة تؤكد على التعاون المشترك بين منظمتي العمل العربية والدولية، خاطب السيد/ جاي رايدر – المدير العام لمنظمة العمل الدولية مؤتمر العمل العربي في دورته “48” أشار فيها على ان المؤتمر ينعقد في وقت تتكشف فيه أزمات متعددة في جميع أنحاء العالم، وفي وقت يسود فيه قدر كبير من عدم اليقين السياسي والاقتصادي والاجتماعي، لم ينج أي بلد أو منطقة من تأثير جائحة كوفيد-19. الحكومات والعمال والشركات، النساء والرجال، الشباب في كل مكان، ما زالوا يتعاملون مع تداعياته. والوباء نفسه لم ينته بعد.
مشيداً باختيار المدير العام لمنظمة العمل العربية على حسن اختياره لتقريره الاقتصاد الرقمي والتشغيل، الذي يعتبر من اهم الموضوعات التي يجب العمل عليها في الوقت الحالي لتحقيق نتائج إيجابية للتشغيل والحماية الاجتماعية المتسقة مع معايير العمل اللائقة ومعاير العمل الدولية المعتمدة.

Guy Ryder
حسين هنداوي جامعة الدول العربية

ممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية يثني على جهود منظمة العمل العربية

ألقى سعادة الدكتور/ الحسين الهنداوي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية كلمة اكدا فيها على إن الدورة 48 لمؤتمر العمل العربي تنعقد في ظل التحديات الكبيرة التي يمر بها العالم والتي بدأت بجائحة كورونا ثم الحرب الروسية الأوكرانية، وتأثيراتهم على كافة المجالات، وما نتج عنهم من ارتفاع معدلات العجز الغذائي والمائي والتأثيرات على سوق العمل والأيدي العاملة بصفة عامة، وأضاف أن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية تتابع بكل الإعجاب والتقدير الجهود الكبيرة لمنظمة العمل العربية وتطور فكر العمل بالمنظمة وانتهاجها سياسة التنسيق مع أطراف الإنتاج الثلاثة، مؤكدًا على إدراك الأزمة التي تواجه سوق العمل وقضايا التشغيل ومكافحة الفقر منذ فترة كبيرة، ولكن لم تأخذ تلك القضايا حقها حتى الآن.

رئيس المؤتمر يطالب وزراء العمل لصياغة سياسات العديد من المجالات لإنتاج نماذج اقتصادية

تقدم معالي الدكتور/ يونس سكوري وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات رئيس الدورة 48 الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لرعايته مؤتمر العمل العربي، كما أثني على اختيار المدير العام لتقريره لهذا العام ليكون محل نقاش جلسات المؤتمر.
كما أكد رئيس المؤتمر ان اليوم هو فرصة لنا جميعا في الظروف الجديدة والبالغة الدقة التي تتصادف مع اعمال مؤتمرنا هذه الظروف التي لا تخفى على احد والتي فرضت على كافة الدول انماطا جديدة للحياة والعمل مشيرا إلى ان منظمة العمل العربية تتميز بطبيعتها الثلاثية من اطراف انتاج الثلاثة ترسم لنا سبل العمل المشترك التي نعمل من اجل تحقيقها كما اكد معاليه على الدور الهام لوزراء العمل العرب في دولهم لصياغة سياسات العديد من المجالات لإنتاج نماذج اقتصادية وذلك لخدمة الشعوب والشباب والحفاظ على التوازنات الاقتصادية واستمرار الإصلاحات .

وزير القوى العاملة، جمهورية مصر العربية حكومة وشعباً ستظل داعمة ومساندة لكافة قضايا الأمة العربية

نقل معالي حسن شحاته وزير القوى العاملة تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية للمشاركين في أعمال الدورة “48” لمؤتمر العمل العربي، مشيراً الى أن التحديات والمتغيرات المتلاحقة على المستوى الدولي ،تستدعي من “أمتنا العربية” إعطاء العمل العربي المشترك أولوية ليكون نموذجاً مشرفاً لحضارة عريقة قادراً على الاستمرار في بناء المستقبل ،والحفاظ على التراث والماضي العريق وأضاف: إن جمهورية مصر العربية حكومة وشعباً ستظل داعمة ومساندة لكافة قضايا الأمة العربية وإننا حريصون على استقرار ونماء كل شعوب المنطقة ، كما ثمن ممثل فخامة الرئيس في كلمته، المواضيع المطروحة على المؤتمر العام للنقاش مشيراً انها مجموعة من أهم القضايا المعاصرة والتي تتمثل في الاقتصاد الرقمي وقضايا التشغيل وما يقدمه من توصيات عملية لكيفية تسخير التقنيات الرقمية لدفع عجلة التنمية ورفع معدلات النمو، فضلاً عن موضوع الذكاء الاصطناعي وأنماط العمل الجديدة، وكذلك موضوع “رقمنه أنظمة الحماية الاجتماعية وحوكمتها”.

مواضيع ذات الصلة