لجنتان فنيتان لمناقشة البندين التاسع والعاشر للدورة 46 لمؤتمر العمل العربي

أطراف الإنتاج يناقشون «تعزيز دور الاقتصاد الأزرق لدعم فرص التشغيل»

يؤكد البند التاسع على أهمية الحفاظ على المسطحات المائية وإدارتها السليمة لاستثمارها بالشكل الأمثل، لتوفر لنا بالمقابل الكثير من فرص العمل، خاصة وأن الدول العربية تمتلك آلاف الكيلومترات من السواحل التي تزخر بثروات طبيعية تساهم في تنويع مصادر الدخل، وتحسين معدلات النمو لديها، بما يسهم في تخفيض معدلات الفقر والحد من ظاهرة البطالة المستفحلة، وإيجاد فرص عمل قائمة على قاعدة من الموارد المتنوعة في إطار مسطحات مائية سليمة، معتمداً على الهدفين (8 ، 14 ) من أهداف التنمية المستدامة 2030 والهدف الثاني من أهداف الاستراتيجية العربية لتنمية القوى العاملة والتشغيل.

إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة أحد أهم المواضيع الفنية المطروحة في المؤتمر

ناقش المشاركون من خلال البند العاشر أهمية إدماج جميع مكونات المجتمع وكافة فئاته للاستفادة من قدراتهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، من خلال تحليل لواقع الأشخاص ذوي الإعاقة وأهمية دور تكنولوجيا المعلومات والاتصال كعامل أساسي لدفع عجلة التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وكيفية استثمارها والاستفادة منها للنهوض بواقعهم. واستغلال هذه التقنيات في دعم التشغيل من خلال الأنماط الجديدة للعمل، كما يتناول مفهوم بيئة العمل المساندة للأشخاص ذوي الإعاقة وكيف يمكن باستغلال التكنولوجيا الوصول إلى بيئة عمل جاذبة تعمل على ضمان حقوقهم في المشاركة الكاملة.

مواضيع ذات الصلة
Positive SSL Wil