بيان منظمة العمل العربية بمناسبة اليوم العالمى للعمال

تتقدم منظمة العمل العربية بأصدق التهانى للقوى العاملة العربية بمناسبة الاحتفال بعيد العمال العالمى الذى يجسد تكاتف القوى العاملة ووحدتها ، والذى يتأتى فى اطار التأكيد على الحق فى العمل وتعزيز قيمته فى ظل مناخ تسوده روح الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والسلام والمساواة وهو ما يتسق مع مبادىء منظمة العمل العربية التى نص عليها الدستور والميثاق العربى للعمل ” بشأن حق جميع البشر فى السعى وراء رفاهيتهم المادية والروحية فى حرية وظروف قوامها تكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية “

وتؤكد المنظمة على ايمانها الراسخ بقدرات الثروة البشرية التى يزخر بها وطننا العربى كما تجدد عزمها على المضى قدما فى تعزيز قدرات هذه الموارد – باعتبارها أحد الركائز الأساسية للتنمية الشاملة – بهدف  تعزيز قدراتها التنافسية فى أسواق العمل العربية والدولية .

وفى ظل تعاظم التحديات الى تواجه الوطن العربى تؤكد المنظمة على دعمها وتعزيزها المتواصل للتنمية وصيانة الحقوق والحريات النقابية حيث أن إيجاد حركة عمالية عربية قوية ومتماسكة هو هدف استراتيجي للمنظمة لا سيما وأنه يأتي تجسيدا للأهداف النبيلة التي انشئت من أجلها المنظمة .

ومن منطلق مسؤوليتها القومية تدعو منظمة العمل العربية الى توحيد الرؤى والجهود وتكاتف أطراف الإنتاج الثلاثة للتغلب على الصعوبات وتكريس الاستقرار المنشود لزيادة الاستثمارات إيمانا بأن العمل هو السبيل الوحيد لتحقيق النهضة الشاملة ومواكبة التطور الذى يشهده عالمنا المعاصر في مختلف المجالات حتى تتقدم أمتنا العربية بسواعد وجهد وعرق عمالها الأبرار .

كما تعرب منظمة العمل العربية عن دعمها لنضال عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى في كفاحهم العادل والبطولى ضد الانتهاكات الإسرائيلية التي تخالف كافة المعايير العربية والدولية للعمل وتجدد تضامنها الكامل معهم في وجه الاحتلال الإسرائيلي الغاشم .

بارك الله عمال وطننا العربى وسدد خطاهم في كل ميادين العمل والإنتاج وهنيئا للعمال في يوم عيدهم وهم يبنون الأوطان بسواعدهم نحو الخير والنماء والازدهار .