بيان منظمة العمل العربية بمناسبة يوم العمال العالمي 2018

إلى جميع العمال في وطننا العربي..

تتشرف منظمة العمل العربية بتقديم أصدق التهاني لأبناء الطبقة العاملة العربية بمناسبة الاحتفال بيوم العمال العالمي؛ تعبيراً عن اعتزازها بتاريخ هذه الطبقة ونضالاتها من أجل تحقيق الحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية، إنطلاقاً من إيمانها الراسخ بقدرات عمالنا العرب، الثروة البشرية الواعدة لتحقيق التنمية المستدامة. كما تؤكد سعيها المتواصل لبناء وتأهيل هذه القدرات لتعزيز مكانتها التنافسية فى أسواق العمل العربية والدولية، ومواكبة التطور الذي يشهده عالمنا المعاصر في مختلف المجالات لتحقيق المزيد من التقدم والرخاء لأمتنا العربية بسواعد عمالها الأبرار.

 وتأكيداً على الحق في العمل وتعزيز قيمته في ظل مناخ تسوده روح الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والسلام والمساواة اتساقاً مع مبادئ منظمة العمل العربية التي نص عليها الدستور والميثاق العربي للعمل ”بشأن حق جميع البشر في السعي وراء رفاهيتهم المادية والروحية في حرية وظروف قوامها تكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية “، تواظب المنظمة على صيانة الحقوق والحريات النقابية بهدف إيجاد حركة عمالية عربية قوية ومتماسكة، إحدى الدعامات الرئيسية في هيكلية المنظمة. ومن منطلق مسؤوليتها القومية تدعو منظمة العمل العربية أطراف الإنتاج الثلاث إلى توحيد الرؤى وتكثيف الجهود ليكونوا السد المنيع الذي يواجه التحديات والأزمات التي تعصف بوطننا العربي.

وبهذه المناسبة الخالدة تعرب منظمة العمل العربية عن دعمها المستمر اللامحدود لنضال عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة وصمودهم أمام ما يعانونه يومياً من ممارسات تعسفية على حواجز قوات الاحتلال ومعاملة مهينة ومذلة، وترسيخ ممنهج للتمييز ضدهم، واستغلالهم، وحرمانهم من أبسط حقوقهم الإنسانية في انتهاك لكافة المواثيق والتشريعات ومعايير العمل العربية والدولية.

بارك الله في عمالنا الأحرار وسدد خطاهم في ميادين العمل والإنتاج.