“المطيري” يشيد بتاريخ النضال العمالي الكويتي خلال نصف قرن

بدعوة من السيد / محمد جمعان الحضينة – رئيس الاتحاد العام لعمال الكويت  شارك سعادة السيد فايز علي المطيري المديرالعام لمنظمة العمل العربية والوفد المرافق في الاحتفالية الخاصة بمرور خمسين عاماً على تأسيس الاتحاد برعاية كريمة من معالي وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير دولة للشؤون الاقتصادية السيدة / هند صبيح براك الصبيح، وذلك يوم الاثنين الموافق 15/1/2018  بحضور ممثلين عن منظمة العمل الدولية ،والإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، والاتحاد الدولي للنقابات، واتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات، وعدد من رؤساء الاتحادات العمالية، وأعضاء الوفود النقابية العربية.

وقد أشاد “المطيري” في مستهل كلمته بتاريخ النضال العمالي الكويتي خلال نصف قرن، والذي عايش تفاصيله أثناء انخراطه في صفوف الحركة النقابية الكويتية قرابة العشرين عاماً، إلى أن تشرف بالإجماع على اختياره رئيساً لهذا الاتحاد العريق، مثمناً دعوتهم له للمشاركة بهذه المناسبة العظيمة بصفته مديراً عاماً لمنظمة العمل العربية “أول منظمة عربية تعنى بقضايا العمل والعمال على الصعيد القومي، وتطبق نظام التمثيل الثلاثي، الذي يقوم على أساس اشتراك أصحاب الأعمال والعمال مع الحكومات في كل نشاطات وأجهزة المنظمة”.

 

كما شكر سعادته في كلمته دولة الكويت، حكومة وأطراف إنتاج، لما تقدمه من دعم فني ومالي لمؤسسات العمل العربي المشترك وخص بالامتنان حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، لتكرمه باستضافة المؤتمر العربي الأول للقمة الاقتصادية والاجتماعية والتنموية التي عقدت على أرض الكويت عام 2009 حيث تم اعتماد البرنامج المتكامل لدعم التشغيل والحد من البطالة، وتم تكليف منظمة العمل العربية بمسؤولية متابعته، إضافة إلى احتضان دولة الكويت الدورة 42 لمؤتمر العمل العربي لعام 2015 .

هذا وتوجه “المطيري” بالتحية إلى مؤسسي ورواد الحركة النقابية الكويتية قائلاً: أنتم من أنار الشعلة ليستضيء بها أخوانكم النقابيون، وأنتم من حمل الراية، وتجاوز العقبات، وواجه التحديات لتأسيس تلك الحركة النقابية الفتية الرائدة على مستوى دول المنطقة حينها، والتي كان أساسها حب الوطن، وحب الطبقة العاملة، والتي دعمتها الحكومة وسمو الشيخ أمير البلاد، بصدور دستور الكويت الذي كفل حرية تأسيس الجمعيات، والنقابات على أسس وطنية وبوسائل سلمية، مما أتاح المناخ الديمقراطي لمسيرتكم المباركة”

مختتماً كلمته بتوجيه الشكرللاتحاد العام لعمال الكويت متمثلاً برئيسه وأعضاء المجلس التنفيذي، ولكلِّ من شارك في التحضير والإعداد والتنظيم لهذه الاحتفالية.

كما تضمنت فعاليات الاحتفال الخاص عرضاً لفيلم وثائقي عن تاريخ الحركة النقابية الكويتية، وتكريماً لمؤسسي الاتحاد العام لعمال الكويت، إضافة إلى تكريم عدد من النقابيين والنقابيات في الاتحاد العام.

هذا وقد وقع سعادة المدير العام لمنظمة العمل العربية على هامش فعاليات الاحتفالية الخاصة بمرور خمسين عاماً على تأسيس الاتحاد العام لعمال الكويت بروتوكولي تعاون مع كل من غرفة تجارة وصناعة الكويت، والاتحاد العام لعمال الكويت، والخاصين بالشبكة العربية لمعلومات أسواق العمل، واللذين يأتيان ضمن سلسلة من البرتوكولات التي تم توقيعها مع أطراف الإنتاج الثلاثة، ودوائر الإحصاءات فى الدول العربية.