لقاء سعادة السيد/ فايز المطيري مع السيد غاي رايدر علي هامش أعمال الدورة 106 لمؤتمر العمل الدولي

أجرى سعادة السيد / فايزعلي المطيري – المدير العام لمنظمة العمل العربية لقاءاً مع السيد /غاي رايدر- المدير العام لمنظمة العمل الدولية على هامش أعمال الدورة 106 لمؤتمر العمل الدولي (جنيف، يونيو/ حزيران 2017) وذلك يوم الأربعاء الموافق 7 يونيو/ حزيران 2017 بهدف تعزيز التعاون بين المنظمتين لصالح البلدان العربية.

وبدأ سعادة السيد / فايز علي المطيري الحديث بالتعبير عن سعادته بهذا اللقاء مع الشكر والتقدير إلى السيد/ غاي رايدر عن حسن إختيار تقريره إلى الدورة 106 لمؤتمر العمل الدولي لعام 2017 الذي يتناول قضايا البيئة والإقتصاد الأخضر وهي أيضا من الموضوعات التي تحظى باهتمام مميز من منظمة العمل العربية في إطار توجهاتها في المرحلة القادمة ضمن خطط وبرامج التنمية المستدامة 2030 في البلدان العربية بما يتطلب تدعيم التنسيق والتعاون بين المنظمتين لتحقيق أهدافها المشتركة في هذا الشأن. ثم تعرض سعادته إلى ملحق تقرير السيد غاي رايدر حول أوضاع العمال في الأراضي العربية المحتلة مع التأكيد على أنه على الرغم من التطوير الحاصل لإعداد هذا التقرير تبقى النتائج المحققة محدودة جدا وعلى منظمة العمل الدولية بذل مزيد من الجهود لتقديم حلول عملية تساعد على تحقيق إنجازات ملموسة في المنطقة من حيث حماية العمال الفلسطينيين وضرورة إرسال بعثة متخصصة لمساعدتهم على استرجاع حقوقهم المحجوزة لدى السلطات الإسرائيلية وكذلك توفير التمويل اللازم لإنعاش الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الإجتماعية لتمكينه من توفير فرص العمل اللائق للفلسطينيين والتصدي للتدهور المتواصل للأوضاع الإقتصادية والإجتماعية في المنطقة.

كما تعرض سعادته إلى التغيرات في المنطقة العربية وحالات عدم الإستقرار والهجرة واللجوء والنزوح وهي اضطرابات أصبحت لها تأثيرات سلبية على الأمن والإستقرار في مختلف المناطق في العالم إضافة إلى تأثيراتها على أسواق العمل في البلدان العربية مما يستوجب أيضا تدخلات جدية من منظمة العمل الدولية لمعالجة هذه الأوضاع وتوفير مقومات التنمية في الوطن العربي بالتعاون المشترك مع منظمة العمل العربية.

كذلك قدم سعادة السيد/ فايز علي المطيري إلى السيد /غاي رايدر الدعوة للمشاركة في الملتقى الدولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى مع نسخة باللغتين العربية والإنجليزية من ملاحظات المجموعة العربية حول تقريره بشأن أوضاع العمال في الأراضي العربية المحتلة.

 بعد ذلك تناول السيد/ غاي رايدر الكلمة مرحبا بسعادة السيد/ فايز علي المطيري ومعربا عن سعادته باستمرارية هذه اللقاءات الثنائية المفيدة للطرفين مع الشكر والتقدير على دعوته لحضور الدورة 44 لمؤتمر العمل العربي لعام 2017 مثمنا النتائج الصادرة عنه.

كما عبر سيادته عن قبول الدعوة للمشاركة في الملتقى التضامني وعن اهتماماته بملاحظات المجموعة العربية حول تقريره بشأن أوضاع العمال في الأراضي العربية المحتلة والعمل على الأخذ بعين الإعتبار ما ورد فيها في المرحلة القادمة. أيضا عبر السيد غاي رايدر عن تفهمه لانشغالات منظمة العمل العربية بالأوضاع الإقتصادية والإجتماعية وبما يجري في المنطقة العربية وعن استعداد منظمة العمل الدولية لإيجاد طرق جديدة لتدخلاتها للتصدي للتحديات التنموية التي تواجهها البلدان العربية ومعالجتها بصفة جذرية بالقضاء على مسبباتها وذلك من خلال تعاون مشترك بين منظمتي العمل الدولية والعربية في مجالات إجراء تشخيصي حقيقي وواقعي للأوضاع الراهنة ومسبباتها وتأثيراتها على قضايا التنمية والتشغيل بما يساعد على وضع وتنفيذ الخطة العملية المناسبة لتحقيق أهداف التنمية الشاملة والمستدامة في الوطن ، حيث أن جميع هذه الأنشطة المشتركة في حاجة إلى التمويل بما في ذلك الصندوق الفلسطيني للحماية الإجتماعية والتشغيل فقد بدأت منظمة العمل الدولية بالعمل على حشد مزيد من الموارد المالية من شركاءها التقليديين مع البحث عن مصادر تمويل أخرى من جهات مانحة.

وفي الختام عبر سيادته عن ارتياحه للتعاون البناء القائم بين المنظمتين وحرصه على تعزيز وتدعيم هذا التعاون من خلال المكتب الإقليمي لمنظمة العمل الدولية للبلاد العربية ببيروت.